الأحد، 31 مايو 2009

Mil-6 في القوة الجوية العراقية





The Iraqi Air Force History




Iraqi Air Force - Irq. A F





Mil-6 في القوة الجوية العراقية



في عام 1973 وصلت الى العراق واحدة من أثقل طائرات الهليوكبتر الا وهي Mil-6 وكانت القوة الجوية العراقية قد تعاقدت على 16 طائرة من هذا النوع للنقل العسكري للافراد والمعدات وقد حولت الى طيران الجيش بعد أنشاء هذا الصنف .















جناح الهنتر يغادر الى مصر

في أذار / مارس عام 1973 غادر العراق جناح طائرات الهنتر ( المتكون من السربين السادس -6- والتاسع والعشرين- 29 -) -24- طائرة الى مصر وذلك تلبية لمقررات مجلس وزراء الدفاع العرب ورؤساء الاركان العرب وبطلب من مصر التي أختارت بشكل خاص طائرات الهنتر لقدرتها على عمليات الهجوم الارضي وذلك أستعدادا لحرب تشرين اول / أكتوبر . وقد أفهم الطيارون والاطقم الارضية المرافقة للطائرات أنهم بصدد تمارين مشتركة مع مصر. وقد أمكن هذا التواجد المبكر للجناح وكذلك الطياريين والاطقم الارضية المرافقة الى القيام بالتمارين المشتركة مع سلاح الطيران المصري والتعرف على طبيعة الاهداف المرتقبة والتدريب على أهداف مشابهة لها في داخل الاراضي المصرية .










Mil-8 تدخل الخدمة في القوة الجوية العراقية




The Iraqi Air Force History




Iraqi Air Force - Irq. A F





Mil-8

تدخل الخدمة في القوة الجوية العراقية

 
في عام 1971 تلقى العراق الدفعة الاولى من طائرات الهليوكبتر مي-8 للنقل المتوسط والمهام العامة وكانت الصفقة الاولى تتضمن حصول العراق على نحو من 40 طائرة ثم أستمرت القوة الجوية العراقية ومن ثم طيران الجيش بالحصول على هذه الطائرات بمختلف نسخها المحدثة وقد قدر ما كان لدى العراق من هذه الطائرات يزيد عن 120 طائرة.





الخميس، 28 مايو 2009

القوة الجوية العراقية تتزود بالطائرات السوفياتية الصنع من جديد






The Iraqi Air Force History





Iraqi Air Force - Irq. A F




تحسنت العلاقات بين العراق والاتحاد السوفياتي السابق وكذلك كتلة ماكان يطلق عليها الدول الاشتراكية في هذه الحقبة والذي أثر بدوره على العلاقات العسكرية بين العراق وهذه الدول . حيث تم التعاقد على المزيد من الاسلحة السوفياتية والشرقية بشكل عام وقد شملت الصفقات التي عقدت خلال هذه الفترة حصول القوة الجوية العراقية على المزيد من طائرات الميغ -21 بطرازاتها المعدلة والمحسنة وكذلك الطائرات القاذفة وطائرات الهليوكبتر. وقد أرسل العراق المزيد من الطيارين والفنيين للتدريب وأكتساب الخبرات في هذه الدول .




السرب ال 17 يتزود بطائرات ميغ MiG-21MF



في عام 1973 وصلت الدفعة الاولى من الطراز المعدل من طائرات MiG-21MF من أصل 40 طائرة تعاقد عليها العراق من هذا الطراز في وقتها . وقد تم تسليح السرب ال 17 بهذا الطراز من مقاتلات الميغ-21 .








 
القوة الجوية تحصل على القاذفات Tu-22

 
كذلك وصلت الدفعة الاولى من أصل 10 طائرات قاذفة ثقيلة أسرع من الصوت من نوع تي يو Tu -22B و كذلك طائرتين من نوع Tu - 22U








 






 
طائرات النقل المتوسط An -24 / 26
وكانت القوة الجوية العراقية قد أستلمت في عام 1969 الدفعة الاولى من أصل 11 طائرة نقل متوسطة من نوع An-24
ثم عادت فأوصت على 10 طائرات من نوع An-26 الاكبر حجما. والتي وصلت الدفعة الاولى منها في عام 1973 أيضا.وقد أستخدمت هذه الطائرات للنقل العام للقوة الجوية وكذلك لاغراض أبرار المظليين ، كما طليت بألوان الخطوط الجوية العراقية في وقت لاحق حيث تم أستخدامها في وقت لاحق لاغراض نقل المسافرين والنقل العسكري أيضا خلال التسعينات ولغاية الاحتلال حيث دمرت من قبل القوات الامريكية.




الأربعاء، 27 مايو 2009

القوة الجوية العراقية بعد عام 1968




The Iraqi Air Force History




Iraqi Air Force - Irq . A F

القوة الجوية العراقية بعد عام 1968

تميزت الحقبة التاريخية بعد قيام ثورة 17 / تموز- يوليو / 1968 بما يلي :-

1- تأثير التطورات السياسية الحاصلة في العراق على دور وفعالية القوة الجوية من خلال استمرار التصفيات والإبعاد لكوادر القوة الجوية من الطيارين والضباط والمراتب لمن يشك في ولاءه للنظام الجديد . واستمرار تدخل كوادر القوة الجوية في الحياة السياسية من خلال الكشف على المزيد من التحركات ومحاولات الانقلاب أو التمرد الفاشلة والتي طالت المزيد من الطيارين والفنيين وغيرهم .

2- تنفيذ برامج طموحة لرفع قدرة القوة الجوية العراقية وتزويدها بأحدث الطائرات وتوسيع البنى التحتية من بناء قواعد جديدة وملاجئ للطائرات وتحسين قدرة الدفاع الجوي وربطها بشبكة إنذار وسيطرة حديثة ، التوسع في تدريب أعداد أكبر من الطيارين والفنيين .

3- تنويع مصادر السلاح بالحصول على طائرات حديثة ومعدات من مصادر متنوعة غربية وشرقية .

4- اشتراك القوة الجوية العراقية في حرب تشرين 1973 .

5- لعبت القوة الجوية دورا كبيرا في الحرب العراقية الإيرانية .

وفي المرحلة الأولى من هذه الحقبة والتي تمتد حتى نهاية عام 1973 يمكن الاشارة الى :-

أستمرار تلقي العراق لطائرات السوخوي Su-7 طائرة الهجوم الارضي السوفياتية والتي تم تسليح السرب الثامن بعد أخراج طائرات اليوشن Il-28 من الخدمة ، بالاضافة الى السربين الاول والخامس .



القوة الجوية تتزود بطائرات دولفين الجيكية للتدريب



في عام 1968 بدء حصول كلية القوة الجوية على طائرات التدريب الجيكية نوع ال – 29 دولفين Aero L-29 Delfin والتي وصل عددها إلى ما يزيد عن 50 طائرة . والتي أستخدمت لتدريب الاعداد المتزايدة من تلاميذ كلية القوة الجوية العراقية كطائرة تدريب متوسط .










الثلاثاء، 26 مايو 2009

القوة الجوية العراقية تسعى للحصول على الميراج


The Iraqi Air Force History





Iraqi Air Force - Irq. A F




القوة الجوية العراقية تسعى للحصول على الميراج



بعد حرب حزيران - يونيه عام 1967 سعى العراق للحصول على طائرات الميراج الفرنسية وقد جرت مباحثات مفصلة بين العراق وفرنسا من آجل تنفيذ ذلك وتضمنت زيارة قام بها معاون رئيس الاركان العراقي اللواء حسن صبري الى فرنسا في مطلع شهر كانون الاول / ديسمبر / 67 وكان الاتفاق قد تم من حيث المبدأ على حصول العراق بين 50 الى 100 طائرة ميراج -5 Mirage ومقابل حصول فرنسا على تسهيلات نفطية في العراق. وقد أستمرت المفاوضات لغاية عام 1968 بدون اي نتيجة ولغاية تغير النظام في 17/ تموز - يوليو / 68 حيث توقفت.

السبت، 23 مايو 2009

أسراب القوة الجوية العراقية في نهاية عام 1967





The Iraqi Air Force History
Iraqi Air Force - Irq. A F



أسراب القوة الجوية العراقية في نهاية عام 1967

بلغت القوة الجوية العراقية مرحلة آخرى من التطور والنمو وبلغت أسرابها نحو من 14 سرب من مختلف الطائرات المقاتلة والقاصفة والنقل والهليوكوبتر وكما يلي:-

السرب الاول - القاعدة الموصل - في حالة تحول الى طائرات السوخوي -7












السرب الثاني - قاعدة معسكر الرشيد - سرب هليوكبتر- مي-4 ، ويسكس












السرب الثالث - سرب نقل - قاعدة تموز - الحبانية - بطائرات الانتونوف-12.












السرب الرابع - قاعدة تموز- سرب هليوكوبتر مي - 4

السرب الخامس - في حالة تحول الى طائرات السوخوي -7


السرب السادس - طائرات الهنتر


السرب السابع - قاعدة تموز - طائرات ميغ -17











السرب الثامن - قاعدة تموز سرب قاصفات اليوشن -28

السرب التاسع - ميغ - 19

السرب العاشر - قاعدة تموز - قاذفات تي يو -16 البادجر

السرب الحادي عشر - قاعدة معسكر الرشيد - ميغ-21

السرب السابع عشر - سرب جديد التأسيس - تأسس في عام 1966- ليستوعب طائرات الميغ -21 المعدلة MiG-21PF

السرب الثالث والعشرون - طائرات نقل اليوشن -14

السرب التاسع والعشرون - هنتر

جناح التدريب لكلية القوة الجوية- قاعدة الشعيبة - طائرات ميغ -15يوتي اي والجت بروفست










الجمعة، 22 مايو 2009

القوة الجوية العراقية في حرب حزيران 1967





The Iraqi Air Force History





Iraqi Air Force - Irq. A F





القوة الجوية العراقية في حرب حزيران 1967


عندما أندلعت الحرب في 5/حزيران - يونيو/1967 كانت القوة الجوية العراقية في أنتظار التزود بنحو 40 طائرة مقاتلة معترضة من طراز معدل للميغ - 21 وهي الطراز MiG-21PF وكذلك أستيعاب طائرات السوخوي المهاجمة Su-7BMK وكان أنفتاح الاسراب بشكل عام أنفتاح في حالة السلم مع وجود حركات عسكرية في الشمال .ومع قيام أسرائيل بضربة مفاجئة أستهدفت الطيران المصري والذي مكنتها من تدمير معظم الطائرات المصرية على الارض وأخرجت بالتالي سلاح الجو المصري من المعركة تقريبا في اليوم الاول ( تم تدمير 80% من قدرة السلاح الجوي المصري في اليوم الاول 5/ حزيران ) . ولعدم توفر التنسيق العربي الموحد فأن الاسلحة الجوية العربية المتبقية قاتلت كلا حسب خططها الخاصة وطريقة أستخدامها من قبل قياداتها الوطنية . وتسجل للقوة الجوية العراقية قيام أحدى طائراتها القاذفة بمفردها من طراز البادجر Tu-16 Badger بطلعة جوية في يوم الاول للحرب أي في يوم 5 حزيران بعد الظهر لقصف المواقع الاسرائيلية في نتانيا قرب تل أبيب ولكنها أسقطت بعد تنفيذها للمهمة وأستشهد طاقمها بقيادة الشهيد الطيار( حسين محمد حسين ). كما قام تشكيل عراقي من طائرات الهنتر بعد الظهر بمهاجمة أحدى المستعمرات داخل الاراضي المحتلة وبطريق عودته أسقط طائرة فوتور أسرائيلية كانت ضمن التشكيل الذي هاجم قاعدة الوليد . وقد قامت الطائرات الاسرائيلة بتوجيه غارة جوية من أربعة قاذفات متوسطة من طراز Vautour وتحميها طائرتان مقاتلتان من طراز Mirage IIIC على قاعدة الوليد الجوية المعروفة ب H3 وتمكنت من أصابة بضع طائرات تدعي المصادر الاسرائيلية تدمير 5 طائرات هنتر و7 طائرات ميغ -21 وطائرتي نقل على الارض.


وقد عاودت الطائرات الاسرائيلية الهجوم على قاعدة الوليد يوم 7/حزيران ، حيث كان بأنتظار الطائرات الاسرايلية المتكونة من أربعة طائرات فوتور وطائرتي ميراج مظلة جوية عراقية من طائرات الميغ - 21 والهنتر وتضم الطيارين الاردنيين أيضا مع طياريين باكستانيين وبعد ان وفر العراق لهم العدد الكافي من طائرات الهنتر وبعد تدمير طائرات السلاح الجوي الاردني وتمكنت من أسقاط طائرتي فوتور وطائرة ميراج في معركة جوية وأسر كلا من ( Gideon Dror غيدون درور وYitzhak Golan أسحاق غولان ) وقد قتل طاقم الفوتور الاخرى Shlomo Keren و Alexander Meltz التي سقطت داخل الاراضي السعودية وأصابة طائرة ميراج آخرى تمكن قائدها من العودة بها الى القاعدة داخل أسرائيل وقد أستشهد في هذه المعركة الملازم الطيار محمد بعد أصابة طائرته الهنتر وإرتطامها بالارض . وقد عدلت خطة الاستخدام الجوي للقوة الجوية العراقية أعتبارا" من يوم 6 حزيران بسحب كافة الطائرات العراقية المقاتلة من قاعدة الوليد الجوية الى قاعدة الحبانية ، حيث أستمرت الطائرات العراقية بالقيام بطلعات جوية لحماية الاجواء العراقية فقط وذلك لقصر مدى المقاتلات وبعد خروج القوة الجوية الاردنية ( تدمير 22 طائرة هنتر أردنية على الارض ) والرادارات الاردنية في عجلون من المعركة في اليوم السابق، ولحين أعلان وقف أطلاق النار وأنتهاء العمليات العسكرية للطرفين .









































الثلاثاء، 19 مايو 2009

أسرائيل تحصل على طائرة ميغ - 21 عراقية





The Iraqi Air Force History



Iraqi Air Force - Irq. A F

 

أسرائيل تحصل على طائرة ميغ -21 عراقية

 
في عملية من عمليات الجاسوسية المحكمة تمكن عملاء الموساد الاسرائليين من تجنيد أحد الطيارين العراقيين ويدعى ( منير روفة ) والذي كان أحد طياري الميغ -21 و أغوائه ودفعه الى الهرب بطائرته الميغ في يوم 16 / أب - أغسطس / 1966 الى أسرائيل . الذي شكل مكافئة لاتقدر بثمن لسلاح الجو الإسرائيلي الذي أنكفى فورا على دراسة وتمحص الطائرة . وفي الصور المرفقة للطائرة أثناء عرضها على وسائل الاعلام في أسرائيل .



 





















































الاثنين، 18 مايو 2009

كلية القوة الجوية




The Iraqi Air Force History




Iraqi Air Force - Irq. AF





كلية القوة الجوية





أصبح تسمية كلية الطيران العسكري بكلية القوة الجوية والتي جرى نقلها من معسكر الرشيد إلى قاعدة الشعيبة في البصرة في نهاية عام 1964، وساهم المدربون الهنود بشكل متزايد في تدريب التلاميذ على طائرات ياك Yak -11   وبيرسيفال بروفست المكبسية وطائرات ميغ -15 MiG-15UTI بالإضافة إلى طائرات نوع جت بروفست Jet Provost .
































الأحد، 17 مايو 2009

أسراب جديدة







The Iraqi Air Force History



Iraqi Air Force - Irq. A F




السرب 23

مع وصول طائرات جديدة وتعزيز أعداد الطائرات الموجودة في الخدمة فقد أنشى العراق في 14 / 7 / 1965 سربا آخر للنقل أطلق عليه السرب 23 وتكون هذا السرب من طائرات اليوشن Il - 14 المكبسية للنقل . ورفا آخر من طائرات الهليوكبتر من نوع Mil - 1 نقلت من السرب الثاني . فيما ضم الرف الثالث طائرات هليوكوبتر من نوع Mil - 4 .




السرب 29

ومع وصول المزيد من طائرات الهنتر تم أنشاء السرب 29 - أنشىء هذا السرب بتاريخ 18 / تشرين الثاني - نوفمبر / 1965- وتسلح بطائرات الهنتر للهجوم الارضي .














---------------------------------------------------------------

معاودة الحصول على الطائرات السوفياتية

وعاود العراق حصوله على الطائرات السوفياتية بعد التحسن المضطرد للعلاقات بين الدولتين في عام 1965 حيث أستلم طائرتي نقل نفاثة من نوع Tu-124 وخصصت للنقل الخاص VIP وكذلك المزيد من طائرات الميغ - 17 المقاتلة و المقاتلات المعترضة من نوع الميغ - 21.
















القوة الجوية تدخل السوخوي -7 في عداد طائراتها

وفي عام 1967 تمكن العراق من الحصول على طائرات الهجوم الارضي السوخوي - السوفياتية Su -7 والتي جرى تسليح السرب الاول بها اولا ثم السرب الخامس لاحقا  وثم السرب السابع . ويقدر ما كان لدى العراق من هذا النوع من الطائرات نحو 60 طائرة .