الاثنين، 25 أبريل، 2011

من تاريخ القوة الجوية العراقية - الجزء الثاني

The Iraqi Air Force History


Iraqi Air Force - Irq. AF

من تاريخ القوة الجوية العراقية - الجزء الثاني


- أكثر طائرات التدريب المكبسية Piston  أستخداما" في القوة الجوية العراقية كانت طائرة ( سنجاب ) DHC-1 Chipmunk للتدريب الأساس- نحو 30 طائرة- و  الطائرة نوع Percival Provst -نحو 34طائرة-.

- أول طائرة هليوكوبتر دخلت الخدمة في القوة الجوية العراقية كانت في عام 1954حيث حصل العراق على أول أثنتين من نوع Westland WS-51 Dragonfly .

- أول طائرة مقاتلة من الجيل الاول حصلت عليها القوة الجوية العراقية كانت طائرة الهوكر هنتر Hawker Hunter  F Mk 6  حيث وصلت الطائرات الاولى منها في نهاية عام 1957 من أصل 16 مقاتلة كان العراق قد تعاقد عليها. أمتازت هذه الطائرة بخدمتها الطويلة في القوة الجوية العراقية حيث أمتدت الى بداية ثمانينات القرن الماضي وشاركت على الاقل في ثلاثة أنقلابات عسكرية وثلاثة حروب هي حرب عام 1967 و1973  بين العرب وأسرائيل والحرب العراقية الايرانية عام 1980، بالاضافة الى الحركات العسكرية في الشمال . كذلك كانت واحدة من الطائرات الاكثر عددا" في القوة الجوية العراقية في الستينات من القرن الماضي حيث بلغ عدد الطائرات المتعاقد عليها نحو من 57 طائرة مقاتلة هجوم أرضي بمقعد واحد FGA-59 /  F Mk 6 وطائرة مقاتلة للتدريب بمقعدين T-59 ، وطائرة أستطلاع مقاتلة FR-59B . وكان السرب السادس أول سرب يتزود بهذه الطائرات.
- أول طائرة شرقية / سوفياتية حصلت عليها القوة الجوية العراقية في عام 1959 -14طائرة- كانت طائرة MiG - 17F التي جهز بها السرب الخامس.


- أول طائرة تدريب نفاثة  Jet training  حصلت عليها القوة الجوية العراقية كانت طائرات MiG-15UTI التي حصلت على الطائرات الاولى من آصل 35 طائرة في عام 1959.

- أول طائرة نقل عسكري سوفياتة و واحدة من أطول طائرات النقل أستخداما" في القوة الجوية العراقية كانت طائرات An-12 التي حصلت على الدفعة الاولى من آصل 12 طائرة عام  1962 والتي جهز السرب الثالث بها.


- أول قاذفة نفاثة ثقيلة بعيدة المدى في القوة الجوية العراقية كانت قاذفات Tu-16 Badgar التي حصل العراق على الدفعة الاولى من آصل 12 طائرة منها في عام 1962 وكانت ضمن السرب العاشر القاصف. 



-  أنشأ السرب الحادي عشر في القوة الجوية العراقية في عام 1962 لاستقبال أول طائرة مقاتلة معترضة من طائرات الجيل الثاني MiG-21 F.13 . 


الجمعة، 22 أبريل، 2011

من تاريخ القوة الجوية العراقية - الجزء الاول


The Iraqi Air Force History


Iraqi Air Force - Irq. AF

من تاريخ القوة الجوية العراقية - الجزء الاول

-القوة الجوية العراقية هي أول قوة جوية عربية تأسست في 22 نيسان عام 1931 سابقة" بذلك القوة الجوية المصرية أو غيرها في المنطقة.

-أول طائرات القوة الجوية العراقية كانت خمسة طائرات من نوع Gipsy moth II و طائرة واحدة من نوع Puss Moth.

- الرحلة الأولى أبتدأت في 8 / نيسان- أبريل من بريطانيا حيث حطت الطائرات على أرض مطار الوشاش في 22/ نيسان- أبريل عام 1931.

- أول طيار شهيد في القوة الجوية العراقية كان المرحوم الملازم الطيار عبد الواحد حلمي الذي أستشهد في 18 / شباط - فبراير/1932 بطائرته من نوع (جبسي موث) بسبب أصطدامها في الماء أثناء الطيران المنخفض فوق نهر دجلة .

- أول طاقم عراقي يستشهد في القوة الجوية العراقية أستشهد بتاريخ 19 / نيسان - أبريل / 1932 كلا من الرحومين الملازم الطيار ناطق الطائي مع الجندي الاول القلاص- الميكانيكي سيد محمد عباس أثناء أصطدام طائرتهما نوع (جبسي موث) بألارض أثناء الاستطلاع خلال الحركات الفعلية في سفوح جبل شيرين منطقة بارزان.

نصب لشهداء طاقم القوة الجوية العراقية الملكية في الموصل
- أول طائرة نقل عسكرية/ مسلحة في القوة الجوية العراقية كانت طائرات de Havilland DH-84 Dragon والتي أشترى العراق منها 8 طائرات عام 1933.


- أول طائرة حربية مسلحة بالمدافع الرشاشة في القوة الجوية العراقية كانت طائرات النسر Audax – Nisr والتي حصل العراق عليها في عام 1934.


- أول آمر للقوة الجوية العراقية محمد علي جواد.


- أول أنقلاب عسكري في العراق أنقلاب الفريق بكر صدقي عام 1936 شاركت القوة الجوية العراقية به من خلال القيام بطلعات تحذيرية والقاء للمناشير ثم قامت 3 طائرات منها بقصف مقر الحكومة العراقية بالقنابل.


- أول طائرة مقاتلة في القوة الجوية العراقية غير بريطانية الصنع وذات جناح واحد كانت طائرات Breda Ba-65 الايطالية الصنع والتي حصل العراق على 15 طائرة منها في عام 1938.


- أول قاذفة حقيقية في القوة الجوية العراقية كانت طائرات نوع Savoia Marchetti SM-79 Sparviero والتي حصل العراق على 5 طائرات منها في عام 1938 ضمن الصفقة الايطالية والتي شكلت أربعة منها السرب السادس القاصف.


- أول مدرسة لاعداد الطيارين في القوة الجوية العراقية تأسست عام 1932 وكان يطلق عليها مدرسة الطيران الملكية ، و أول آمر لها النقيب موسى علي.


- أول طائرة حصلت عليها القوة الجوية العراقية بعد تدمير القوة الجوية الاول بعد حركات مايس عام 1941 كانت طائرات نوع Avro Anson و التي حصل العراق على 30 طائرة منها عام  1944و أستخدمت في القوة الجوية العراقية كطائرة قاصفة خفيفة.


- أول طائرة مقاتلة حقيقية من جيل طائرات ما بعد الحرب العالمية الثانية للقوة الجوية العراقية كانت طائرات نوع Sea Fury Mk II التي عرفت بشكل غير رسمي بفيوري بغداد. والتي حصل العراق على الدفعة الاولى من آصل 55 طائرة منها عام 1947 .


- في عام 1949 تأسست كلية الطيران العسكري الملكية و أستقبلت في عام 1950 الدورة الاولى لتخريج الطيارين والملاحيين للقوة الجوية العراقية .


- أول طائرة نقل حديثة وقتها في القوة الجوية العراقية  كانت طائرات نوع فرايتر Bristol Freighter  والتي حصل العراق على 3 طائرات منها عام 1953 وشكلت رفا" في السرب الثالث الذي أعيد تشكيله في عام 1951. وقد أستخدمت كقاصفة أيضا" .


- أول قائد للقوة الجوية العراقية المرحوم اللواء الركن الطيار سامي فتاح والذي تم تغيير عنوانه من آمر الى قائد عام 1953.


- أول طائرة نفاثة في القوة الجوية العراقية كانت طائرات نوع الفامبير de Havilland DH - 100 Vampire FB.Mk.52 والتي حصل على 12 طائرة منها عام 1953.







الذكرى الثمانون لتأسيس القوة الجوية العراقية

The Iraqi Air Force History
Iraqi Air Force - Irq. AF


الذكرى الثمانون لتأسيس القوة الجوية العراقية

يمر اليوم ثمانون عاما على تأسيس القوة الجوية العراقية البطلة يوم حطت الطائرات الست التي تحمل علم دولة العراق ارض مطار الوشاش ولاول مرة في التاريخ لتعلن يومها عن تشكيل الرف الاول للقوة الجوية العراقية و ليكون أيذانا" بأعلان تأسيس اول قوة جوية عربية في تاريخ الجيوش العربية أيضا". في هذا السفر الخالد للقوة الجوية العراقية الذي أمتد عبر هذا التاريخ المليء بالتضحيات والعزة والشهامة والبطولة يوم سطرت بحروف من الذهب التاريخ المجيد لهذه القوة البطلة والمعطات. بين هذا السفر المجيد من يوم ولادة القوة الجوية العراقية لهذا اليوم الذي نعيشه مرت القوة الجوية العراقية بأحلك الظروف وأصعب الاوقات أمتزج الدم بحبات العرق في الوقت الذي سجلت مفاخر العز والبطولة يتفاخر فيها كل عراقي بغض النظرعن تطلعاته السياسية في اوقات أخرى . لكن اليوم بعد 8 سنوات عجاف من الغزو والاحتلال لا نرى قوة جوية عراقية تنتمي حقيقة لتلك القوة الجوية العراقية البطلة التي تمتاز بخصوصيتها العراقية والاولى في المنطقة العربية فهي قوة جوية متخلفة بعدد طائراتها ونوعيتها وأدائها تنقصها الطائرات الحقيقية المقاتلة وقد أختفى عنها المثلث التاريخي الذي يمثل خارطة العراق وسجلت بأرقام مدنية وكأنها شركة أمنية جوية وليست قوة جوية حقيقية لبلد عريق. شتان بين هذه القوة الهزيلة والقوة الجوية العراقية الحقيقية والبطلة التي سطرت التاريخ المجيد لها. القوة الجوية للمنطقة الخضراء لاتمثل أبدا" القوة الجوية العراقية البطلة ولا تشكل أي أمتداد حقيقي لهذا التاريخ المجيد. تحية أجلال و تقدير لشهداء ورجال القوة الجوية العراقية الحقيقية والعز والفخر للقوة الجوية العراقية البطلة في ذكراها الثمانين.