الخميس، 29 أبريل، 2010

بعض أثار القوة الجوية العراقية والمحافظة عليها



The Iraqi Air Force History



Iraqi Air Force - Irq. AF


بعض أثار القوة الجوية العراقية والمحافظة عليها

نتحدث اليوم عن بعض أثار القوة الجوية العراقية وأقصد بها طائرات القوة الجوية العراقية على مر التاريخ و التي أحتفظ بها خلال الفترة الماضية وعادة يمكن تقسيمها وحسب تواجدها الى حوالي اربعة مجموعات او مكانات وهي مايلي:

 - طائرات المتحف العسكري/ متحف الطيران.

- طائرات متحف متنزه الزوراء.

- طائرات المتواجدة في بعض القواعد الجوية السابقة كحرس البوابات Gate Guard.

- الطائرات الاخرى والتي عثر عليها في القواعد الجوية السابقة .

وفيما يخص المجموعة الاولى طائرات المتحف العسكري او متحف الطيران وهي المجموعة الاكبر من أثار طائرات القوة الجوية ولكن من المؤسف أنها تشمل عددا محدود من طائرات التي خدمت في فترة الستينات وما بعدها في القرن الماضي وتضم كلا من طائرات التالية:- طائرات الميغ /15/17/19/21  وهناك نموذجين من طائرات الميغ-17 وطائرة هوكرهنتر بالاضافة الى طائرة فيوري وطائرة بريسفال بروفست وطائرة هليوكبتر مل-4 وطائرة نقل انتونوف-2 . وكذلك نموذج واحد لطائرة الارتباط سيسنا بيرددوغ- بدون أجنحة ، فقط هيكل- كذلك توجد طائرة واحدة خاصة بالخطوط الجوية العراقية. وهذه الطائرات أمكن المحافظة عليها من قبل الاهالي والناس الذين سكنوا قرب مكان تواجدها بحيث تم المحافظة على الطائرات معظمها عدا ان التضرر الكبير قد لحق بطائرة الانتونوف-2 . ويتحدثون هؤلاء الناس عن مغريات قدمت لهم من أجل أحراق هذه الطائرات بعد أحتلال بغداد في 2003 في أيام السلب والنهب التي حدثت وقتها لكنهم رفضوا ذلك مما امكن المحافظة على هذه الطائرات بشكل عام . واليوم يتولى نادي الطيران بن فرناس المسؤولية على المحافظة على هذه الطائرات.  ولنا عودة مع بقية المجموعات.

  

الخميس، 22 أبريل، 2010

صور طائرات الجبسي موث Gipsy moth



The Iraqi Air Force History


The Iraqi Air Force - Irq. AF


صور طائرات الجبسي موث  Gipsy Moth II
بمناسبة الذكرى التاسعة والسبعين لتأسيس القوة الجوية العراقية هذه بعض صور الطائرات الاولى طائرات الجبسي موث  Gipsy Moth II  للقوة الجوية الملكية العراقية كما كانت تسمى وقتها قبل ان تقوم برحلتها التاريخية من بريطانيا الى العراق في 8 /4/1931 لتصل في يوم 22/4/1931 الى بغداد ليكون ذلك أيذانا بأنشاء القوة الجوية العراقية.
 
لاحظ في الصورة الرابعة - في الاعلى- تم تركيب حمالات قنابل يمكن أن تحمل أربعة قنابل زنة الواحدة 20 رطل تحت جذع الطائرة للتمكن من القيام بدور قتالي أو لاغراض التدريب على القصف.
طائرات الجبسي موث فوق بغداد

مصدر الصور مجلة فلايت Flight الصادرة في في 20/3/1931

الاثنين، 19 أبريل، 2010

العراق يعقد صفقات شراء طائرات جديدة







The Iraqi Air Force History


The Iraqi Air Force - Irq. AF


العراق يعقد صفقات شراء طائرات جديدة


تحسن الوضع السياسي للعراق دوليا بعد عام 1982 وعادت العلاقات العسكرية بين العراق والاتحاد السوفياتي السابق وكذلك منظومة الدول الاشتراكية الاخرى سابقا الى مستوى جيد . مما أمكن العراق أن يجري مباحثات للحصول على أسلحة ومعدات جديدة للتعويض من خسائره في الحرب وتوسيع قدراته القتالية . وقد تمكن العراق أن يدفع بالجانب السوفياتي على البدء من جديد على تزويده بمقاتلات الميغ MiG-21bis/ -23ML/-23BN وكذلك بطائرات الدعم والهجوم السوخوي Su-22M4. وبالاضافة الى طائرات النقل اليوشن Il-76MD وطائرات الهليوكوبتر Mil Mi-8/17 . وقد بدأت طلائع الشحنات العسكرية السوفياتية ترد الى العراق أعتبارا منذ عام 1983. مما ساعد كثيرا في دعم القدرات العامة للقوات المسلحة وبشكل خاص القوة الجوية العراقية. وفي الجانب الغربي أستمرت العلاقات العسكرية المتنامية مع فرنسا بحصول العراق على المزيد من طائرات الميراجMirage F-1EQ وطائرات الهليوكوبتر المضادة للدروع الغازيلا SA-342L  Gazelle فعقد المزيد من الصفقات في هذا المجال . وتوجه العراق للحصول على طائرات هليوكوبتر المانية تم أنتاجها في أسبانيا حيث عقد صفقة سلاح مع أسبانيا للحصول على 24 طائرة هليوكوبتر من نوع CASA Bo-105P وكانت هذه الطائرات غير مسلحة . وقد وردت هذه الطائرات أعتبارا من نهاية عام 1982 وتم تشكيل السرب 106 التابع لطيران الجيش بهذه الطائرات وأستخدمت للنقل العام ونقل القادة والاسعاف وقد تمكن المهندسون العراقيون من أجراء تحوير على هذه الطائرات بأضافة حمالات جانبية لتتمكن من حمل حاويات الصواريخ الغير موجهة وأستخدمت في مهاجمة حملات الموجات البشرية الايرانية.





الأحد، 18 أبريل، 2010

عام مر على هذه المدونة


The Iraqi Air Force History

The Iraqi Air Force - Irq. AF


هذه المدونة منذ أيام قليلة أكملت عامها الاول وربما يجد المرء نفسه في وقفة لمراجعة الذات ماذا قدمت هذه المدونة ؟. وهل ما قدمته يخدم الهدف الذي جاءت من أجله ؟. هل كان المتابعون راضين عما قدم لهم من مادة  عامة او مادة تاريخية ؟. هل كانت الاخطاء بالحد الادنى ؟ هل كان التجاوب واسعا او كان محدودا"؟. ربما هناك المزيد من الاستفسارات وربما غيرها وغيرها...لكن يمكن القول أن المرء غير راضي على مستوى المشاركة والتفاعل المتبادل من أجل اعطاء صورة متكاملة عن القوة الجوية العراقية . وهي يبدو لم تستطع كسب الناس ذو الاختصاص والخبرة لكي يدلو بدلوهم...

المهم انها أسست الى حالة مستمرة - لحد الان على الاقل - عن القوة الجوية العراقية على شبكة الانترنيت قبل عام مضى لم يكن هناك أي شيء ثابت مجرد مواضيع او صور او أشارات من هنا وهناك عن القوة الجوية اليوم هذه المدونة وهناك تجمع الفيس بوك للقوة الجوية العراقية وربما القادم أفضل أيضا.وبدا وكأن الخوف يتلاشى شيئا فشيئا وستتبعة صرخة مدوية تتحدث للاجيال عن هذه القوة الجوية البطلة والمقدامة التي مرت بظروف تاريخية غاية في القسوة لم تشهدها اي حالة أخرى مشابهة لها. تحية للقوة الجوية العراقية على مر التاريخ في عيد تأسيسها ال 79. تحية أجلال وعز لكل شهدائها الابطال وتحية تقدير لكل رجالها الذين خدموا أو يخدمون تحت راية القوة الجوية العراقية البطلة.

الجمعة، 2 أبريل، 2010

صور طيارو القوة الجوية العراقية وطائراتهم أثناء الحرب العراقية الايرانية




The Iraqi Air Force History



Iraqi Air Force - Irq. AF

 صور طيارو القوة الجوية العراقية وطائراتهم أثناء الحرب العراقية الايرانية
 تمكن طيارو القوة الجوية العراقية أثناء الحرب العراقية - الايرانية بطائراتهم الميغ MiG-21 وMiG-23MS أسقاط طائرات الايرانية الاكثر تطورا وتقدما من نوعي F-14A المتقدمة و F-4. ففي 21/ نيسان- أبريل/ عام 1981 تمكنت طائرة ميغ MiG-23MS من أسقاط طائرة تومكات F-14A أيرانية.  فيما سجلت أسقاط الميغ -21 عددا آخر من طائرات الفانتوم الايرانية الاكثر تقدما منها.