الجمعة، 22 أبريل 2011

الذكرى الثمانون لتأسيس القوة الجوية العراقية

The Iraqi Air Force History
Iraqi Air Force - Irq. AF


الذكرى الثمانون لتأسيس القوة الجوية العراقية

يمر اليوم ثمانون عاما على تأسيس القوة الجوية العراقية البطلة يوم حطت الطائرات الست التي تحمل علم دولة العراق ارض مطار الوشاش ولاول مرة في التاريخ لتعلن يومها عن تشكيل الرف الاول للقوة الجوية العراقية و ليكون أيذانا" بأعلان تأسيس اول قوة جوية عربية في تاريخ الجيوش العربية أيضا". في هذا السفر الخالد للقوة الجوية العراقية الذي أمتد عبر هذا التاريخ المليء بالتضحيات والعزة والشهامة والبطولة يوم سطرت بحروف من الذهب التاريخ المجيد لهذه القوة البطلة والمعطات. بين هذا السفر المجيد من يوم ولادة القوة الجوية العراقية لهذا اليوم الذي نعيشه مرت القوة الجوية العراقية بأحلك الظروف وأصعب الاوقات أمتزج الدم بحبات العرق في الوقت الذي سجلت مفاخر العز والبطولة يتفاخر فيها كل عراقي بغض النظرعن تطلعاته السياسية في اوقات أخرى . لكن اليوم بعد 8 سنوات عجاف من الغزو والاحتلال لا نرى قوة جوية عراقية تنتمي حقيقة لتلك القوة الجوية العراقية البطلة التي تمتاز بخصوصيتها العراقية والاولى في المنطقة العربية فهي قوة جوية متخلفة بعدد طائراتها ونوعيتها وأدائها تنقصها الطائرات الحقيقية المقاتلة وقد أختفى عنها المثلث التاريخي الذي يمثل خارطة العراق وسجلت بأرقام مدنية وكأنها شركة أمنية جوية وليست قوة جوية حقيقية لبلد عريق. شتان بين هذه القوة الهزيلة والقوة الجوية العراقية الحقيقية والبطلة التي سطرت التاريخ المجيد لها. القوة الجوية للمنطقة الخضراء لاتمثل أبدا" القوة الجوية العراقية البطلة ولا تشكل أي أمتداد حقيقي لهذا التاريخ المجيد. تحية أجلال و تقدير لشهداء ورجال القوة الجوية العراقية الحقيقية والعز والفخر للقوة الجوية العراقية البطلة في ذكراها الثمانين.   

هناك تعليق واحد:

iqhawk يقول...

الف تحية لصقور العراق ورحم اللة شهداء القوة الجوية العراقية في يوم تأسيس مصنع الصقور الابطال..
القوة الجوية العراقية الحقيقية هي تلك التي كانت موجودة قبل الاحتلال اما بعد ذلك فهي عبارة عن قوة متهرئة لاتمثل العراق وانما تمثل حزب معين ..قوة جوية لايوجد فيها انضباط وقيافة عسكرية ولاطائرات تستطيع الدفاع حتى عن نفسها وليس الدفاع عن الوطن؟